الاثنين، 14 سبتمبر، 2009

أفرجوا عن أبى ..




وكالعادة ... قذارة ووساخة أمن الدولة تأتى لتجعل لون الحياة باهتها .. وتجعل الفرحة حزنا


جاء زوار الفجر وقبل يوم واااااحد من شهر رمضان الكريم وقاموا بإعتقال أبى ومعه تسعة أخرين .. وهم الآن فى سجن برج العرب مع إخوان للهم من الاسكندرية ودمنهور




والحمد لله يعيشون عيشة عبادة جميييييييلة جدااااااا


ولكن هل يمكن أن يأتى العيد بدون أبى ؟؟!!!




دا فديو لأبى ومعه الآخرون وهم خارجون مع جلسة إستئناف ..






الحرية لإصلاحيين كفر الدوار






أبى الحبيب وهو بين كلاب أمن الدولة





أبى الحبيب ومع استاذ حازم سليمان رافع كتاب الله







ونحن ندعى على الظالمين




وانا رافع لوحة .. اعتقلوا عشرة من الإخوان .. حسبنا الله ونعم الوكيل

أفرجوا عن أبى ..

الأربعاء، 10 يونيو، 2009

" اتمنى من الله أن يدخل الجيش إلى غزة كى يقضى على حماس " !!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...,,

عنوان غريب حبة .... بس قبل ما ندخل فيه هقولكم الأول على موضوعين مهمين جدااااا الأول

*****************************
الموضوع الأول

اتمنى منكم إنكم تشاركوا فى الحملة التضامنية مع الأسير الحمساوى القسامى الفلسطينى الغزاوى / أيمن نوفل , الذى دخل إلى مصر أثناء فتح المعبر وتم إعتقاله فى مصر , وهو يعانى كثيييرا فى المعتقلات حكومتنا التى تتودد بهذه الإعتقالات لرجل إسرائيل ورجل أمريكا

موقع حملة التضامن http://www.free-noval.blogspot.com/

**************************
الموضوع الثانى

حبيت أجبلكم صورة النظارة كدا ... انا صورتها كام صورة .. بس قولت احط صورة واحدة بس كفاية


اعملكم توضيع بسرعة للصورة ... هتلاقوا العدسة اليمين مكسووورة .. والدراع اليمين سااااااايب خااااااااااااالص .... والنظارة معوجة خااالص

*******************

" اتمنى من الله أن يدخل الجيش إلى غزة كى يقضى على حماس " !

الجملة دى اتقالت من واحد حقيييير خاين عميل .. يدعى إنه فى حركة تحمى فلسطين .. إنه عضو فى حركة فتح

بس عاوز أقوله .. انتا خاين واحقر وخاين ... انتا مسمار جوا نعال .. انتا الذى يقودك واحد شغلته تقبيل أيادى نساء إسرائيل وأمريكا

إخس ... فوالله مالك مكان عنا ... إلا بالسلاح


دى صورة تم إلتقاطها من منتدى فتحاوى ... أثناء حرب غزة

وزى ما انتوا شايفين إن اسم العضو : الغد
ورتبته : فتحاوى نشط


لا تعلييييييييييييييييييييييييييييييييييق








الجمعة، 5 يونيو، 2009

10 ساعات إعتقال .. من أجل محبوبتى

السلام عليكم ..,,


النهاردة ححكيلكم على يوم من أيام حياتى .. كان أغرب يوم فى حياتى .. مش مصدق لغاية دلقوتى إنو حصل ... وحصل إزاى .. وإزاى كانت نفسيتى .. وإزاى وإزاى وإزاى وإزاى .... بالرغم من كدا عمرى ما هنساه وهتنى فاكره لحظة بلحظة


*****************

التاريخ : 9/1/2009


اليوم : يوم الجمعة ( جمعة الغضب )

الحدث : مظاهرة للتضامن مع أهلنا فى غزة فى يوم جمعة الغضب التى دعا إليها الشيخ يوسف القرضاوى


كنا بالظبط الساعة ستة بتوقيت الشتا ... قولنا نستنى فى مكان معين كدا .. وتنطلق المظاهرة من بعد المغرب بوقت بسيط , انا كنت متحمس جداااا وكنت فى كامل نشاطى وإشتياظ قلبى غضبا لما يحدث فى محبوبتى غزة , أخدت كام واحد زميلى بعيد عن موقع المظاهرة وقعدنا بنتكلم حبة كدا لغاية لما حان وقت المظاهرة .


المظاهرة ابتدت وكان العدد فى الاول لابأس به ... وقامت المظاهرة , وكان هناك أخوات , بدأنا بالهتاف والتكبير والناس الى فى الشوارع انضموا لينا وناس قعدت تصور بالموبيال بتاعها .


بعد لما مشينا بخمس دقايق كان العدد وصل خمسة آلاف ...وكانت المظاهرة كبيرة جدااا الحمد لله .. والحمد لله لم يكن فى الوقت دا أمن ولا أى حاجة من الحاجات دى .


بس أول لما وصلنا عند منطقة معينة وكانت المنطقة دى آخر منطقة المفروض المظاهرة توصلها , لقينا عربيات أمن مركزى بالهبل ومطافى وجنود أمن مركزى ومخبرين .. بس شكلهم مكنوش ناوين على حاجة .


خلصنا المظاهرة على خير ومكنشى فيه أى حاجة الحمد لله .. بس للأسف بعد المظاهرة شردت انا وواحد زميلى وكنا اتنين بس وشردنا كمان فى المكان الى فيه عربيات أمن مركزى.


فوأنا ماشى لقيت واحد ظابط هضبة كدا زقنى جااامد وبيقولى : انتا رايح فين يالا .. امشى من هنا ياض .


صراحة انا محسيتشى بنفسى الى وانا قاعد اهزء فيه وقاعد اشوحله وحاجات كدا ... وبرده محستشى بنفسى إلا وكفه جى على خدى


كانت حاجة رهيبة جداااا .. والنظارة لقيتها وقعت منى واتفرفتت حتت .. لدرجة إن والله كعب الشبشب الى انا لابسه اتخلع , ومتسألونيش إيه دخل الشبشب وبالقلم الى ضربهولى .


انا قولت طالما العملية بايظة بايظة ... كملت زعيقى فيه .. ومرة واحدة لقيت حوالى ست مخبرين نازلين عليا .. وكل واحد عاوز يمسكنى , فكل واحد يمسكنى من الحتة الى يلاقيها فاضية , لدرجة إن واحد مسكنى من قصبة زورى .


*****************************

فى البوكـــــــس


المهم اتمسكت وطلعت على البوكس .. بس وانا طالع على البوكس كنت مخبى فى السويتر بتاعى يافطة قماش مكتوب عليها ( لن تركع غزة ) ووقعت منى وانا داخل البوكس ومخبر مسكها .


أول لما دخلت عربية البوكس كان فيه خمسة كمان ممسوكين .. بس مكنشى ليهم علاقة بالمظاهرة ولا حاجة .


فأنا كنت عاوز اعرف الإخوة الى انا اتمسكت .. فقولت اطلع أديا من الشباك بعلامة النصر واكيد الناس هتعرف إن فيه حد من الإخوة اتمسك .. فأول لما طلعت اديا بإشارة النصر , لقيت واحد عسكرى على ما اعتقد بيدلعوه وبيقلوله يا ( ظلط ) قام ضربنى فى عنيا بالبوكس وقالى كلمة والله العظيم ما هنساها أبدا فى حياتى .. قعد يقولى :"يلعن أبو فلسطين على الى جاب فلسطين ... هيا يعنى عملتلنا فلسطين دى حاجة ؟؟) ... أخدت الكلمة دى وقعدت ترن فى مخى طول ما انا فى اللبوكس .



بعدين لقيت نفسى أدام قسم الشرطة بتاعت المركز بتاعتنا ... ونزلنا من البوكس وكأننا حرامية وكنا بنشرب حشيش ومسكونا متلبسين ..


ل واحد عسكرى عاوز يعمل شاطر علينا ويقعد يقولنا .. مفيش حد يبص وراه .. وكل دا وإحنا فى الشارع

*********************************


فى قســـم الشرطــة


دخلنا بعد كدا القسم بتاع الشرطة ... وما أدراكم ما هى أقسام الشرطة .. كانت الساعة حولى 7.5 .. يعنى بعد العشا بحبة


دخلنا إحنا الستة قفص صغير كدا .. والحمد لله انا كنت هاادى جداا لإنى عارف إنى مش ممسوك فى حشيش ولا ممسوك وانا بسرق .


كل شوية واحد يجى ياخد بيانتنا ... وانا مكنتش لسا طلعت بطاقة لإن سنى مكنشى جايب بطاقة



فأول لما قولت اسمى ... لقيتهم بيقولى : آآآآآه ... انتا أبوك الأستاذ (..............) ... لقيت نفسى بضحك ضحكة خخفيفة وبقولهم : آه إن شاء الله .



وطبعا انا اتهريت تفتيش ... وبتاع أمن الدولة قعد يقولى فين أبوك وفين أخوك ؟


المهم لقيتهم نزلونا من قسم الشرطة .. وركبنا عربية ترحيلات إحنا الستة ..وروحنا لمقر أمن الدولة عندنا


******************************

فى مقر امن الدولـــة



أول لما نزلنا أخدونا فى الحجز ... وطبعا الحجز كان معفن جدااااا وكانت الدنيا ضلمة جدااااااااا وكانت ساعتها حولى الساعة 8


المهم كانوا بينادوا على كل واحد ياخدوا بيانتهم ...



بعدين كان بتاع أمن الدولة عاوزنى لوحدى .. أول لما دخلته الحمد لله مكنتش خايف منه ولا أى حاجة .. وكنت قريب جدااا من مكتبه , لقيته هب فيا مرة واحد وقعد يقولى : ارجع يلا ورا .. كتكم الأرف ( أنا قولت بلاش ارد عليه . علشان لو رديت عليه ممكن أضربه :)))) )



قعد يسألنى بقا .. : انتا كنت بتعمل إيه فى المظاهرة وليه كنت ماشى فيها وليه كنت بتهتف معاهم



بعدين سلمنى لواحد ميرى يطلعنى برا المكتب حبة ... المهم أول لما طلعت برا لقيتهم ماسكين واحد من مركز تانى .. ومغمين عنيه وموقفين حراسه عليه.


انا شوفت المنظر دا من هنا .. وقولت فى نفسى :" أشهد أن لا إله إلا والله وأن محمد رسول الله "


بس كان الميرى دا كان طيب ... قعد يكلمنى حبة وقبل إنى أسأل الى متغمى عن المركز الى بيقيم فيه .


بعدين دخلت الحجز تانى .. وبعد حبة أخدوا واحد مننا وغموه وقعدوه حوالى نص ساعة كدا بعيد عننا ... وبعدين عرفنا الى هوا طلع .



بعدين لقينا واحد بيقولنا متخافوش كلكم هتطلعوا .. انا بقا حمدت ربنا .


بدأوا فعلا يأخذوا واحد واحد ويطلعوه لغاية لما اتبقيت لوحدى فى الحجز لما يزيد عن حوالى نص ساعة .... فزهقت , فنمت فى الحجز .


لقيت واحد بيفتح الحجز وبينادى اسمى .. وخرجت معاه .. ولقيته بيدخلى عربية ترحيلات .. والمصيبة إنى كنت لوحدى فى عربية الترحيلات ومش عارف هيخدونى فين .


************************************

فى عربية الترحيلات


وانا مكنتش متصور إنى أركب عربية ترحيلات كبييييييييرة ولوحدى ... ويقفولى الباب .. ويكون فى حراستى طقم كامل من قسم الشرطة وظابط أمن دولة .

وانا فى عربية الترحيلات .. سألتهم إحنا رايحين فين .. قالولى منعرفشى ..


لغاية لما وصلنا لمدخل مدينة ... المهم عرفت إن انا فى دمنهور .

*******************************


فى مقر امن الدولة




أول لما دخلت مقر امن الدولة هناك .. أخدونى جوا ..


ولقيت واحد جا وغمانى ..ومشيت معاه لغاية لما دخلت عن بتاع امن الدولة بتاع دمنهور اسمه ناجى الجمال , وناجى دا من حوالى شهر ألقى بأخ من دمنهور من الدور الرابع .


المهم .. أول لما دخلت .. لقيت ناجى بيقوله مش دلقوتى .. فوقفت حبة صغيرين كدا عند باب المكتب وبعد حوالى تلت ساعة دخلت ليه .. وكل دا وانا مازلت متغمى .


أول لما دخلت عليه .. قالى اتفضل .. وقعدت على الكنبة .. ويالها من كنبه .. إنها كنبة الأحلام ... كنبة حرييييييييرة .. الى يقعد عليها ينااااااااااااااااام .


المهم قالى شيل العصابة من على عنيك .. فشيلتها وقعدت يسألنى حبة اسأله عن أبويا وعن نفسى ورأى فى الإخوان وعن المدرسة وانا ليه رشحت نفسى علشان أكون رئيس إتحاد و..وو..و..و..و..و..و..و


بعدين قالى .. والله العظيم لولا ( ..........) كنت هعملك محضر شغب وانا معايا الأدلة اهى ( وكانت معاه اليافطة الى وقعت منى وبوستر عن غزة ) وقالى كنت هرحلك القاهرة ..بس النوبة الى جاية والله العظيم مانا سايبك .


المهم خرجت من عنده .. بس أول لما خرجت لقيت واحد من بعيد زى أبويا كدا .. انا هرشت فى دماغى .. قولت طب إيه الى جاب أبويا ؟؟

لو كانوا مسكوه كانوا هيودوه أى معتقل بعيد .... المهم قعدت مع حبة عساكر ميرى ويتكلموا وان اسمع وقعدنا على كدا حوالى ساعة

لقيت بعد كدا الراجل بتاع امن الدولة الى فى المركز عندنا بينادينى .. فروحتله .. لقيت أبويا معاه .

طبعا.. سلمت على أبويا واخدنى حضن صغير كدا ... المهم بعد كدا ركبنا عربية بيجوا مع بتاع امن الدولة وروحنا البيت .

وبعد لما نزلنا لقيته بيقول لأبويا : معلش يا أستاذ ( .........) تعبناك معانا !!

انا كنت واقف وقاعد ابصله وانا مذهوووووووووووووووووووووووووووووووووووووووول جدااااااااااا من الكلام دا .

وبعدين الحمد لله روحت البيت بسلام .. وكانت حوالى الساعة 3.5 بالليل .



********************

من ضمن الحاجات الطريفة ..

1_ ساعة لما كنت فى قسم الشرطة وهما بيفتشونى .. كان معايا حبة ورق ناس هيا الى كتباه ليا .. فبتاع أمن الدولة اخد الورق دا

وراح على ورقة واحد كان كتبهالى وبيقولى .. مين الى كاتب الورقة دى .. قولته مش انا


راح على ورقة واحد برده كان كاتبلى فيها إنى أحبك فى الله .وقالى مين الى كاتب دى .. قولتله مش انا


راح على ورقة كان مكتوب فيها إذاعة مدرسية .. قالى مين الى كاتب الورقة دى .. قولتله مش انا


لقيت كان عاوز ينط فيا .. : انتا ياض بتستهبل ولا إيه ؟؟ ولا انتى امى .. ولا انتا إيه نظام يلا ؟!!
**************************
بس فعلا .. ربنا بيقف مع الواحد فى المواقف دى .. يعنى انا الحمد لله اتاخد فى البوكس وبعدين فى عربية ترحيلات كاااااملة لوحدى .. والحمد لله ... ربنا كان مثبتنى ومخفتش ولو للحظة واحدة




دا فعلا كان يوم عمرى ما انساااه ... بس من أجلك يا حبيبتى يا غزة


















الاثنين، 1 يونيو، 2009

يا حكامنا .. يا من قد يئستوا من المحيض ..!!!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..,,


الحمد لله رب العالمين وبعد غياب حوالى سنة ... رجعت تانى , وإن شاء الله ميكونشى فيه حد زعل منى .

وفى الغياب دا فاتنى أحداث كان نفسى أكون فاتح المدونة فيها زى حرب غزة والإضراب .. بس حصل خير إن شاء الله ..


ندخل إن شاء الله فى الموضوع علطول كدا ..,,


***********************************


وانا قاعد انا وزميلى كدا قاعدي نفكر فى اسكتش يتعمل فى حفلة ما ... لفت نظرى اسكتش روووعة جدااا وبيدل فعلا على حالا


ححكيه ليكو الإسكتش دا .. وهيون بس ليا تعليق صغير فى الآخر بإذن الله ,,



المشهد الأول

( برنامج تنازلات )


المذيع : أهلا بكم معنا سيداتى أنساتى فى برنامج تنازلات الى كل الناس بتستناه كل يوم ... وكالعادة معانا الضيف الدائم فى برنامج تنازلات وهو العربى , ومعنا على الطرف الآخر ضيفنا الإنجليزى , وهنبدأ البرنامج بس بعد الفاصل القصير دا .. أوعوا ترحوا فى حتة .


المذيع : وفى أول طلب من البرنامج للضيف الإنجليزى .. نطلب منه التنازل عن القبعة الى لابسها من أجل تسير عجلة السلام.

الإنجليزى : NOO, NOOO , NO I DON'T NO , NO , NO !!!

المذيع : يبدوا إن الضيف الإنجليزى لا يريد التنازل عن القبعة ... ونتأتى للطرف الآخر .. والبرنامج يطلب منك يا عربى إنك تتنازل عن الجولان من أجل تسير عجلة السلام .

العربى : جوووولان ؟؟!! ... شو يعنى جولان ؟؟!!

مساعد العربى : جولان يا عربى .. يعنى كوورة وجوووووووووووووووووووول.

العربى : لالالالالالالالالالالالالا ... إحنا ما نتنازل عن جول واحد .. إحنا تنازل عن جولان ..!!

المذيع : وتنازل العربى عن الجولان ... ونطلب الآن من الإنجليزى التنازل عن السيجارة من أجل دفع عجلة السلام .

الإنجليزى : NOO, NOOO , NO I DON'T NO , NO , NO !!!

المذيع : لم يتنازل عن السيجارة .. ونطلب من العربى التنازل عن البوسنة من أجل دفع عجلة السلام.

العربى : بوسنة ..؟؟!! .... شو يعنى بوسنة ؟؟!!

مساعد العربى : بوسنة يا زلمة ... يعنى البووووووووووس.

العربى : آآآه ... تناااااااااازل عن البوسنة .

المذيع : لقد تنازل العربى عن البوسنة .. ونطلب من الإنجليزى التنازل عن التيشيرت الخاص به من أجل عجلة السلام.

الإنجليزى: NOO, NOOO , NO I DON'T NO , NO , NO !!!

المذيع : نطلب الآن من العربى أن يتنازل عن ... السروال .

العربى والمساعد ( وهم يمسكون فى سراويل بعض ويخرجون من المسرح ) : إلا السروال , إلا السروال


( بعدما يخرج الجميع من المسرح يظهر صوت من الخلف ) يقول : وبعد التشاورات والمباحثات .. تم أخيرا التنازل عن السروال


( يظهر على حبل قعد علق قبلا على المسرح .. سروال ..ويمشى السروال على الحبل كأنه ستارة )



****************************


دا كان ممكن الإسكتش الى انا ضحكت عليه وفى نفس الوقت بكيت عليه .. فعلا ... الحكام اتنازلوا عن كل شئ



وفى الآخر أقولهم ..


أخسؤا يا أيها الحكام العرب ... يا من يئستن من المحيض